مقالات

من أتى كاهنا أو عرافا

 

 

بقلم الاستاذ الدكتور عادل خلف عبدالعزيز استاذ الفلسفة الإسلامية ورئيس قسم الفلسفة بآداب حلوان.

 

أيها السادة انتبهوا جيدا واعيروني عقولكم وقلوبكم قبل اذانكم وأبصاركم .

 

من الظواهر الاجتماعية البئيسة التعيسة التي انتشرت واستشري خطرها في مجتمعنا المصري وخصوصا في ارياف هذا المجتمع ،بل وامتد خطرها الي مجتمع الحضر والمدنية الحديثة في قاهرة المعز والوجه البحري.

 

بل وطال خطرها طوائف كبيرة من جميع الأوساط تساوي فيها الفقير الذي من الممكن ان طلب منه أن يبيع كل ما يملك من أجل أن يشفي، وكذلك الغني الذي من الممكن أن يكتب بعض املاكه لهذا الدجال من أجل أن يفك سحره .

 

ولم يقتصر الأمر ويقف عند هذا الحد بل وطال المشاهير علي كافة الاصعدة والانشطة.

 

فالرياضي يذهب إلى الشيخ فلان -شيخه الله وقبح وجهه -من أجل أن يجلب له الحظ ويفوز ،ومشاهير الفن والسياسة وللأسف طال هذا الوباء الكثير من المثقفين حاملي أعلى الدرجات العلمية لمجرد انه لم يوفق في عمل او ترقية .

 

او حتي ولو كان شابا ولم يوفق ليلة عرسه علي الفور ينصح الناصحون -الأغبياء -بالذهاب الي الشيخ فلان ليفك العمل السفلي -اسكنهم الله أسفل سافلين .

 

ويذهب هذا المأفون فورا ليجد السراب والوهم ورأيت ذلك بعيني نكون جلوس في المسجد نتدارس كتاب الله وايات الله ورجل او امرأة تدخل علينا المسجد بنتي معمولها -عملك وعملها أسود زي وجهكما -لمادا يا حاجة لان سنها كبر 25سنةولم يتقدم لخطبتها أحد وهي جميلة.

 

وذهبت وزورتها كل الاولياء وآخر شيخ روحت له قال دي مسحورة ومعملها عمل وهذا العمل مربوط علي ورك نملة دكر .

 

طب يا حاجة هو كشف علي النملة شافها دكر ولا أنثى ومطلوب منك كذا…. ويرص قائمة طلبات ، ما هذا الهراء وهذا الجهل الذي تفشي في مجتمعاتنا المصرية والعربية .

 

وشريط الإعلانات وصول الشيخ الروحاني -الله تطلع روحك ونخلص يا بعيد -المغربي او السنغالي او او ،لفك السحر وجلب الحظ ولزواج البنات والبنين ولجلب الحبيب ،او وصول الشيخة الفلانية قارئة الفنجان -ليه يا متخلفة أصبحتي نزار قباني ولا حليم او قارئة الكف.

 

وتقولك ده كفك في خطين طب واللي فيه تلاتة ما ينفعش ، وكذلك ملوك الأبراج ،برج الجدي ،العذراء طب مفيش برج المعزة او برج الكلب والبغل وما أكثر البغال .

 

،يا سادة المشكلة كبيرة وجد خطيرة ، نترك كتاب الله وسنة النبي صلى الله عليه وسلم ونتجه الي الدجلة والعرافين ، والله ذهبت مع صديق لي كان متعثر في زواجه -افهموها كما هي -الي أحد هؤلاء وقلت لنفسي اشوف بيعملوا إيه .

 

ودخلنا علي هذا الابله وبيده مسبحة طولها لا يقل عن متر ومملؤة بالعقد فامتدت يدي إليها وصرخ في حاسب ياولدي قلت له لماذا يا مولانا ياولدي ان رابط عليها 360جن وأنا كما يعلم الكثير أحب المزاح فرديت عليه قلت ما ينفعوش 359قال لي لا هما كده ، وأنا مكتفهم في الشقة العلوية لحسن اسيبهم عليكم ، فرد صديقي قائلا:

 

يا مولانا الدكتور من حفظة القرآن فتغير وجه الرجل واخذني جانبا وقال لي يا دكتور سيبني استرزق وقلت لصديقي هيا بنا وانصرفنا .

 

تركنا كتاب الله واتجهنا الي شياطين الإنس ، تركنا العلم والعلاج السيكولوجي والاجتماعي واتجهنا الي هؤلاء السحرة والدجلة الذين استخفوا عقول الناس وللأسف لهث خلفهم الكثير.

 

تركنا القرآن الكريم ما هم بضارين به من أحد ،تركنا الرقية الشرعية وتركنا أذكار الصباح التي إذا قراءتها في الصباح فأنت في معية الله حتى تمسي وفي المساء .

تركنا الكرسي التي تحرق المردة ، تركوا سنة النبي والمواظبة علي الطهارة والصلاة ،تركنا أحاديث النبي من أتى كاهنا او عرافا فقد كفر بما نزل علي محمد .

 

تطلب الشفاء من هؤلاء وتترك الله ،وإذا مرضت فهو يشفين ،حتي لو كان هذا المرض نفسي فالشافي هو الله ،ورب سائل يسأل الحسد والسحر في القرآن نقول نعلم ذلك والجواب عندي أين أنت من قل هو الله أحد والمعوذتين .

 

يا سادة أفيقوا واقلعوا عن كل هذه الخزعبلات ولا تسلموا عقولكم لهؤلاء المرتزقة الذين يبيعون لكم الوهم وعودوا الي قرآنكم وسنة نبيكم لعلكم تفلحون.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى