بوابة البرلمان

ضحى عاصي تتقدم بطلب إحاطة للآثار بشأن مصير قصر الشناوي بالمنصورة

ضحى عاصي تتقدم بطلب إحاطة للآثار بشأن مصير قصر الشناوي بالمنصورة

اجتمعت لجنة الثقافة والإعلام والآثار بمجلس النواب، برئاسة الدكتورة درية شرف الدين، أمس الأربعاء، لمناقشة طلب الإحاطة الذي تقدمت به الروائية ضحى عاصي عضو اللجنة بشأن مصير قصر الشناوي وتوقف تحويله إلى متحف بعد تسجله في عداد الآثار الإسلامية عام 1999 بمدينة المنصورة، محافظة الدقهلية.
وجاء في نص الطلب على نسخة منه: “توقف المشروع عام 2011، ولم يتم إنجاز سوى 10٪ من المشروع، وتم هدم غرف انتظار السيارات، وإزالة السور الحديدي”. وتابعت: “في عام 2016 تم إلغاء المشروع وتحويل القصر إلى مقر إداري مؤقتًا.. المنصورة تنتظر هذا المتحف منذ أكثر من ثمانية عشر عامًا”.
وفى ختام الاجتماع أوصت اللجنة بالتزام وزارة الآثار بجدول زمني مدته أسبوعين لنقل الموظفين التابعين للوزارة خارج قصر الشناوي وتوزيعهم على إدارات وزارة الآثار بالمحافظة، وتهيئة المكان لبدء أعمال الصيانة والترميم لتحويل القصر إلى متحف، في الموازنة الجديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى